أخبار عاجلة
الرئيسية 08 الشبكة الاسلامية 08 الوعي الاسلامي

الوعي الاسلامي

أزمة صديق ! .. الشبكة نت

المكان: في مكان ما! الزمان: في زمن زادت فيه الحاجة للعلم النافع والمعرفة الصحيحة. أما هي: فقد وقفت جامدة أمام هذا المشهد المريع وهي لا تصدق عينيها، فقد كان ما تراه أمراً مفزعاً للغاية أثار في نفسها تساؤلات كثيرة، وأصابها بإعصار من الإحباط الذي هزَّ كيانها، أتراها تحلم أم أنها تعيش هذه الحقيقة المُرة المؤلمة. كانت تنظر إلى كل ما ... أكمل القراءة »

السُّنَّة النبوية ليست وحياً!

في هذه الشبهة يحاول منكرو السُّنَّة الحط من شأنها، وتجريدها من خصائصها التشريعية، فيقولون: هي مجرد كلام للنبي صلى الله عليه وسلم، وأن كلامه ليس فيه إلزام للأمة، ويطعنون في الحديث الشريف: “ألا إني أوتيت الكتاب ومثله معه، ألا يوشك رجل شبعان على أريكته يقول عليكم بهذا القرآن فما وجدتم فيه من حلال فأحلوه وما وجدتم فيه من حرام فحرموه..” ... أكمل القراءة »

القرآن والرأسمال الثقافي في المجتمع.. بناء المفاهيم نموذجاً

 يمثل الإنسان مركز الرسالة القرآنية، فالإنسان هو خليفة الله على الأرض، ومكلف بالإعمار فيها وفق المنهج الأخلاقي الإلهي، وفي ضوء ذلك عني القرآن بكل مقومات الاستخلاف والعمران البشري في الأرض، ومن هذه المقومات، المقوم الثقافي الذي يتضمن ثلاثة عناصر رئيسة هي المفاهيم والقيم والتصورات التي تشكل نظرة الإنسان إلى ذاته، وإلى الخالق، وإلى الكون، وإلى الآخرين، هذه العناصر تقف خلف ... أكمل القراءة »

خرائط الإسلام الرقمية.. ضغوط ممنهجة ضد المسلمين في أوروبا

ظهرت موجة جديدة من الضغوط الممنهجة ضد المسلمين في أوروبا عن طريق نشر بعض الدول؛ مثل ألمانيا والنمسا، لخرائط مواقع المراكز والمساجد الإسلامية عبر تطبيق تفاعلي تزامن مع تزايد الاعتداءات على المسلمين ومؤسساتهم ومساجدهم وتحولها إلى هدف للجماعات العنصرية، بعد بدء العمل بالتطبيق. المسلمون في النمسا في النمسا، ازدادت الضغوط الممنهجة والإجراءات القانونية بحق المسلمين فيها بشكل كبير بعد الهجوم ... أكمل القراءة »

وعي اسلامي .. جذور العلمانية

يَعتبر الموروث الثقافي للعقل الغربي العلاقة بين الله والناس علاقة صراع؛ فالأساطير الإغريقية مثلت هذه العلاقة في الصراع بين “زيوس” كبير آلهة الأوليمب الذي يكره البشر، ويحاول السيطرة عليهم وحجب أسرار الكون عنهم، وبين “بروميثيوس” الذي تمرد على كبير الآلهة وقام بسرقة سر النار وأهداه للإنسان، وحين علم بذلك “زيوس” اعتقل “بروميثيوس” وربطه بالحبال وتركه في البرية للغربان والعقبان ينهشونه ... أكمل القراءة »

عشرية الانتقال من فقه الصلاة إلى روح الصلاة

الصلاة هي عمود الإسلام وعماده، وهي أول ما يحاسب عليه المرء يوم القيامة، وهي الفريضة الوحيدة التي لا تسقط على المسلم أياً كانت ظروفه ما دام في مرحلة الإدراك، وكثيرة هي كتب الفقه ومؤلفاته التي تحدثت عن فقه الصلاة، لكننا هنا سنتناول جانباً آخر لا يقل أهمية عن فقه الصلاة وهو روح الصلاة. هذه الروح تطرح على كل منا أسئلة ... أكمل القراءة »

عرّاب العلمانية!

يرى المؤرخ محمد شفيق غربال أن مصر تأثرت بالغرب الاستعماري تأثراً كبيراً على مدى قرن ونصف قرن أكثر من تأثرها بالغزاة الهلينيين (الإغريق والرومان) والفرس وغيرهم، فقد كانت تستقبل الثقافات الأخرى وتتأثر بما تراه مناسباً وترفض ما هو غير مناسب، وتعايشت مع جاليات يونانية وإيطالية وقبرصية وشرقية، في حدود الحفاظ على خصائصها الدينية والتراثية والواقعية، ولكن الاحتلال الإنجليزي، وخاصة ما ... أكمل القراءة »

هل التدين عائق للنهضة ؟

ترتكز الحضارات الكبرى على جذور وأصول دينية، حقيقة أكدها المؤرخ “أرنولد توينبي” بقوله: “إن الدين مظهر من مظاهر الحضارة، بل أهم مظهر لها”، وكلما اتسعت روح الدين، اتسع استيعابه للإنسان فكرا وسلوكا ونشاطا، وانتقل الدين بذلك الإنسان من الانكفاء في حيزه الشخصي، ليتجسد في مظاهر حضارية، تنهض بالدين والإنسان معا، ولذلك كان “توينبي” يحذر من امتداد العلمنة إلى معالم التدين ... أكمل القراءة »

أزمة التيارات الإسلامية .. عبد الرحمن الجميعان

ليس من السهولة أن يكتب المفكر أو المثقف أو الكاتب تصورا نقديا لجماعة أو تيار فكري أو حركي، في كل المستويات الفكرية، بدءا من الليبرالية وانتهاء بالإسلامية؛ فالكل يرفض النقد، والجميع يظن أنه هو الحق وهو الصواب، وغيره به لاحق. بل إنك لتستنكر الاعتراض ممن ترى فيهم الوعي والفكر المستنير، والعقل الراجح، والأغرب أن هناك دويا من الكلام والحديث الخاص، ... أكمل القراءة »

الاستشراق والتغريب والاستغراب

يكتسي موضوع الاستشراق (ORIENTALISM) وما يقابله من استغراب أهمية كبرى؛ لما يتضمنه من معاني وخلفيات العلاقة التاريخية والمتجذرة بين الشرق والغرب، وتحديداً بين الإسلام وعالمه، والغرب كمعطى جغرافي أو ثقافي، حيث تراوحت هذه العلاقة بين التوتر والصراع والحوار بحسب تطوّر موازين القوى بين الطرفين بين الأمس واليوم.   وقبل الحديث عن دور المستشرقين في التأثير المتبادل على العلاقة بين الطرف الإسلامي ... أكمل القراءة »