أخبار عاجلة
الرئيسية 08 شبكة العلوم 08 صحة الاسرة 08 ستة نصائح طبية للتغلب على آلام الظهر الشائعة

ستة نصائح طبية للتغلب على آلام الظهر الشائعة

تعد آلام الظهر من أبرز المشكلات التي قد تواجه الإنسان في حياته اليومية، وتختلف الأسباب المؤدية لذلك، وهي ما تحتاج إلى نصائح طبية من أجل علاجها.

الطبيب مختار فاتح بي ديلي، المختص في أمراض الأطفال بمستشفى “ميديكال بارك” بولاية إزمير التركية، يقدم عبر “الأناضول” مجموعة من النصائح المتعلقة بعلاجات أبرز آلام الظهر الشائعة.

ويقول بي ديلي: “آلام الظهر ظاهرة شائعة ومؤلمة ويمكن أن تضر بجودة الحياة بشكل ملحوظ، وتُحول هذه الآلام حياة الشخص إلى كابوس حقيقي لدى البعض”.

ويضيف: “يعاني نحو 80% من الأشخاص في حياتهم أو عانى في وقت من الأوقات من آلام الظهر التي لا تصيب فقط الأشخاص المسنين بل تمتد أيضاً إلى باقي الفئات العمرية الأخرى”.

ويردف: “هناك أسباب عديدة تؤدي إلى الإصابة بآلام الظهر، أبرزها قلة الحركة (عدم ممارسة الرياضة) التي تتفاقم عند زيادة الوزن، ما يضغط على المفاصل والعمود الفقري والأعصاب ويؤدي بالتالي إلى الألم في الظهر”.

ويبين أنه “يمكن تقسيم الآلام الظهر إلى قسمين آلام الظهر غير المحددة وغير معروفة السبب وأخرى محددة وواضحة الأسباب”.

ويقدم الطبيب 12 سبباً شائعاً لآلام الظهر، وهي:

1- التهاب المفصل التنكسي، هو الشكل الأكثر شيوعاً، ويحدث عندما يبدأ الغضروف في فقرات المفاصل بالانهيار، أي ترقق الغضروف التدريجي داخل العمود الفقري ما قد يسبب آلام الظهر.

2- إرهاق العضلات، حيث إن إجهاد العضلات هو السبب الأكثر شيوعاً لآلام أسفل الظهر، نتيجة الإفراط في استخدام العضلات، مثل رفع الأشياء الثقيلة، الانحناء أو الالتواء المتكرر.

3- تضيق القناة الشوكية في العمود الفقري، يحدث عندما يضيق واحد أو أكثر من المساحات الموجودة في القناة الشوكية، ويؤدي هذا التضيق إلى ضغط النخاع الشوكي والأعصاب.

4- متلازمة الألم الليفي العضلي يعاني فيها الشخص من آلام في العضلات غير المبرر لمدة ثلاثة أشهر على الأقل في أجزاء متعددة من الجسم.

5- تشوهات في العمود الفقري تمنع عمله بالشكل الصحيح وتسبب آلام أسفل الظهر، ومن أنواع تشوهات العمود الفقري الجنف، الحداب، الانزلاق الغضروفي وغيره.

6- المايلوما المتعددة أو الورم النخاعي المتعدد الذي يصيب خلايا الدم في العظام، ما يسرع من تكسير العظام، وخاصة في العمود الفقري ويسبب آلام الظهر بسبب الكسور.

7- التهاب الفقار اللاصق نتيجة الاضطرابات في المناعة الذاتية يحدث التهاب الفقرات والمفاصل ويسبب ألماً شديداً في الظهر وأحياناً مناطق أخرى من الجسم.

8- حدوث القرص الغضروفي عندما يندفع مركز يشبه الهلام للقرص الفقري من خلال الغلاف الخارجي ويسبب الألم ليس فقط في أسفل الظهر والساقين، بل يحدث التنميل في جميع أنحاء الجسم وضعف العضلات.

9- هشاشة العظام، إذ يمكن أن تؤدي العظام الضعيفة والهشة إلى كسر الفقرات أو انهيارها، ما يؤدي إلى آلام الظهر.

10- الصدمات نتيجة رفع أشياء ثقيلة جداً، وحوادث مختلفة.

11- ضعف في الأربطة والأوتار.

12- الوزن الزائد للجسم.

وعن علاج هذه الحالات، قال: إنه “في أغلب حالات آلام الظهر لا تحتاج إلى علاج مكثف للتخلص من هذه الآلام، غالباً ما تفي بعض الإجراءات ومسكنات الألم بالغرض، وفي حالات نادرة قد تضطر إلى اللجوء للجراحة”.

وفيما يلي 6 طرق لعلاج آلام الظهر بدون جراحة، وفق الطبيب بي ديلي:

1- ممارسة الرياضة بشكل منتظم، وهي أحسن الطرق للعلاج وللتعامل مع آلام الظهر، والجلوس بشكل صحيح وتجنب حمل الأشياء الثقيلة.

2- الالتزام بنظام غذائي صحي، حيث إن بعض الأطعمة تسبب التهابات شديدة، خاصة تلك الأطعمة الغنية بالدهون غير المشبعة وكذلك السكريات المكررة والأطعمة المصنعة.

3- تفادي الوزن الزائد حيث يساعد الحفاظ على وزن صحي سليم في تخفيف آلام الظهر عن طريق تقليل الضغط على العمود الفقري.

4- اتباع نمط حياة صحي حيث عندما يكون هناك ألم مزمن، من المهم أن تترك الأشياء التي تسبب تلك الآلام، وتجنبها إن أمكن، وتغيير آخر مهم في نمط الحياة هو الإقلاع عن التدخين.

5- العلاجات القائمة على الأدوية، حيث يمكن تناول بعض المسكنات والعقاقير المضادة للالتهابات للمساعدة في السيطرة على آلام الظهر المزمنة، وتشمل حقن الستيرويد فوق الجافية المتاحة لآلام الظهر المزمنة، ويتم استخدامها عندما يكون مصدر الألم معروفاً.

6- علاجات الطب البديل، مثل العلاج بالوخز بالإبر، والتدليك والعلاج الفيزيائي، وعلاج الارتجاع البيولوجي، والعلاج بالليزر، وتحفيز العصب الكهربائي، وغير ذلك.

ويختم الطبيب بالقول: “بكل الأحوال إذا كانت آلام الظهر مزمنة لدى الإنسان يجب مراجعة الطبيب المختص الذي سيساعد بتحديد الطريقة المثلى للتخلص من هذه الآلام”.

عن الشبكة نت

%d مدونون معجبون بهذه: