الرئيسية 08 الشبكة الاخبارية 08 أخبار عالمية 08 أردوغان يتعهد بتغيير الدستور ويعلن تشكيل حكومته الجديدة

أردوغان يتعهد بتغيير الدستور ويعلن تشكيل حكومته الجديدة

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم السبت، عن توجهات ولايته الجديدة التي ستستمر لمدة 5 أعوام، مؤكدا انطلاق بناء “قرن تركيا” في خطاب ألقاه في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة في إطار مراسم تنصيبه، عقب أدائه للقسم الدستوري بالبرلمان.

وقال أردوغان: “سنعزز ديمقراطيتنا بدستور جديد حر ومدني وشامل، ونتحرر من الدستور الحالي الذي كان ثمرة انقلاب عسكري.

وأعلن الرئيس ما يطلق عليه “قرن تركيا”، وقال: “لن نخيب آمال أبناء شعبنا الذي منح ثقته لشخصي ولحزبنا ولتحالفنا وسنواصل مسيرة الإنتاج والخدمات لتركيا“.

وأكد أردوغان “سنحتضن جميع أبناء شعبنا بغض النظر عن آرائهم السياسية أو أصولهم أو عقائدهم أو طوائفهم“.

وعن المعارضة، قال الرئيس إنه عقب كل انتخابات “نمد يدنا للمعارضة لكنها ترفض مصافحتنا، نأمل أن تتخذ موقفا مختلفا هذه المرة”، مشيرا إلى أنه يتطلع إلى تحلي المعارضة بحس المسؤولية فيما يتعلق بسلامة الديمقراطية التركية، وأن تتصالح مع الإرادة الوطنية، بحسب تعبيره.

وكان أردوغان قد أدى، ظهر اليوم في مقر البرلمان، اليمين لفترة رئاسية جديدة مدتها 5 سنوات، بعد فوزه في جولة الإعادة لانتخابات الرئاسة الأحد الماضي.

وقال في كلمة له بالبرلمان “أنا كرئيس، أقسم بشرف ونزاهة الأمة التركية العظيمة وتاريخها أن أحافظ على وجود الدولة واستقلالها.. وأن ألتزم بالدستور وسيادة القانون والديمقراطية ومبادئ وإصلاحات (مصطفى كمال) أتاتورك ومبادئ الجمهورية العلمانية.

وأدى أردوغان القسمَ عقب تسلمه وثيقة التنصيب من الرئيس المؤقت للبرلمان دولت بهتشلي.

وتوجه الرئيس عقب تنصيبه لزيارة ضريح مؤسس الجمهورية (أتاتورك)، ثم توجه لاحقا إلى المجمع الرئاسي للمشاركة بمراسم بدء المهام.

وأفادت الأناضول أنه لدى وصول أردوغان إلى البوابة الأولى بالمجمع، انضم لموكب الرئيس وحدة فرسان المراسم، وأطلقت 101 قذيفة مدفعية، كما أطلقت في الوقت نفسه 101 قذيفة مدفعية بمقرات القوات البرية والجوية والبحرية.

وشارك في المراسم فرقة الأوركسترا السيمفونية الرئاسية وفرقة الموسيقى التقليدية التركية، وفرقة الموسيقى العسكرية التابعة للقوات المسلحة، كما شارك بالمراسم رؤساء 21 دولة، وسيقيم الرئيس أردوغان مأدبة عشاء على شرف ضيوفه في قصر تشانقايا بأنقرة، مساء اليوم.

تشكيل الحكومة الجديدة

ثم أعلن الرئيس التركي تشكيل حكومته الجديدة؛ حيت تم تعيين جودت يلماز نائبا لرئيس الجمهورية، كما تم تعيين رئيس جهاز الاستخبارات هاكان فيدان وزيرا للخارجية، ووالي إسطنبول علي يرلي قايا وزيرا للداخلية، ويشار غولر وزيرا للدفاع.

 وعُين يلماز تونج وزيرا للعدل، وماهينور أوزدمير غوكطاش وزيرة للأسرة والخدمات الاجتماعية، ووداد أشيق هان وزيرا للعمل والخدمات الاجتماعية.

كما تم تعيين محمد أوز حسكي وزيرا للبيئة والتخطيط العمراني والتغير المناخي، وهاكان فيدان وزيرا للخارجية، وألب أرسلان بيرقدار وزيرا للطاقة والموارد الطبيعية، ويوسف تكين وزيرا للتربية الوطنية.

أما نائب رئيس الوزراء الأسبق محمد شيمشك فقد اختير وزيرا للخزانة والمالية، ومحمد فاتح قجر وزيرا للصناعة والتكنولوجيا، وإبراهيم يومقلي وزيرا للزراعة والغابات، ومر بولات وزيرا للتجارة، وعبد القادر أورلا أوغلو وزيرا للنقل والبنى التحتية، وعثمان أشقين باك وزيرا للشباب والرياضة، وعمر بولات وزيرا للتجارة، وعبد القادر أورال أوغلو وزيرا للنقل والبنية التحتية.

أما وزيرا الصحة فخر الدين قوجة، والثقافة والسياحة محمد نوري أرصوي فقد حافظا على منصبيهما في التشكيلة الجديدة.

About Author

%d مدونون معجبون بهذه: