أخبار عاجلة
الرئيسية 08 شبكة العلوم 08 العلم والعلماء

العلم والعلماء

نصوص حضارية .. حرية الفكر والتجديد للامام محمد عبده

  نتناول في هذه الحلقة من نصوص حضارية، النص الحضاري للإمام محمد عبده (1849- 1905م)، في محاولة للوقوف على العلاقة بين حالة الأمة، وفكر الجمود والتقليد، وسبل التخلص من هذه الحالة ببعث تصور الإسلام للعقل، وحفزه إلى الحركة والتجديد. تعليق على النص       رأى محمد عبده أن أزمة الأمة في جانب أصيل منها، هي أزمة العقل المسلم، الذي أصيب نشاطه ... أكمل القراءة »

الدولة وعنايتها بالعلماء في الحضارة الإسلامية

لا يقِلُّ دور الدولة في تنشئة العلماء عن دور الأسرة، بل إن دورها قد يفوق دور الأسرة في أحيانٍ كثيرة.. وقد يكون لزامًا على الدولة في سبيل بناء نهضتها، وفي سبيل قيادة مسيرتها نحو التقدم والاستقلالية، والبعد عن ذُلِّ التبعية، أن تحوز نصيب الأسد في كفالة العلماء، ورعايتهم وتنشئتهم، وتفقد أحوالهم. صور من اهتمام الدولة بالعلماء والحقيقة أن الدولة الإسلامية ... أكمل القراءة »

الأمة العربية بين حضارتين.. للإمام حسن البنا

في هذه الحلقة نتناول النص الحضاري الذي كتبه الإمام حسن البنا (1906-1949)[1]  بمناسبة انعقاد مؤتمر الوحدة العربية تتضمن لون الحضارة التى يجب أن تصطبغ بها الأمة العربية في حاضرها الآمل ومستقبلها وعلاقتها بالحضارة الغربية. والميزان الذي ينبغي أن نتعامل به مع هذه الحضارة، ونقائص تلك الحضارة، وبذور الحركات الاحتجاجية على تلك النقائض. ثم يعرج على مقوماتنا الأصيلة والتي يعتبرها ركائز ... أكمل القراءة »

العالم محمد بن إدريس الشافعي رضي الله عنه

هو محمد بن إدريس بن العباس بن عثمان بن شافع بن السائب بن عبيد بن عبد يزيد بن هشام بن عبدالمطلب بن عبد مناف بن قصي، وأمه أزدية. ولد بالشام بغزة، وقيل باليمن، سنة خمسين ومائة، وحمل إلى مكة فسكنها، وتردد بالحجاز والعراق وغيرهما، ثم قدم مصر فاستوطنها. روى عنه أحمد بن حنبل، والحميدي، وأبو الطاهر بن السراج، وحرملة بن ... أكمل القراءة »

مصلحون رحلوا في جانفي.. الكليب والمزيني وعبداللطيف والشريف

 الحمد لله الذي جعل في كل زمان بعد الرسل بقايا من أهل العلم، يدعون مَنْ ضلَّ إلى الهدى، ويوقظون بكتاب الله الغافلين، ويبصِّرون بنور الله أهل العمى، والمصلحون كبار في مبادئهم، هانت حياتهم في رفعة الدين وماتوا على ذلك، وحقهم علينا أن نستذكرهم؛ لندعو لهم ونسير على هديهم ونتلمس من نور علمهم وميراثهم. الكليب:من مؤسسي جمعية الإرشاد ووقف بجانب القضية ... أكمل القراءة »

حياة ابن الـحاجب وآثاره العلـمية والفكرية

أعد الباحث التركي في جامعة أبي بكر بلقايد بولاية تلمسان الجزائرية دمير إسماعيل رسالة دكتوراه بعنوان «ابن الـحاجب حياته وآثاره العلـمية والفكرية»، بإشراف أ.د. زمري محمد. يدور البحث حول حياة أحد العلماء الذين تركوا بصمة واضحة في حقل الدراسات اللسانية والعلمية والأصولية، هو أبو عمرو عثـمان بن عـمر بن أبي بكر بن يونس الكردي، الدويني الأصل، الإسنائي الـمولد، الفقيه الـمالكي، ... أكمل القراءة »

العالم الثائرالعز بن عبدالسلام..

بدأ الإمام العز بن عبدالسلام مسيرة كفاحه في مسقط رأسه في دمشق ضد تطبيع العلاقات بين حاكم دمشق إسماعيل مع الصليبين، حيث سَلَّم إسماعيل الصليبين بعض حصون المسلمين، وسمح لهم بدخول دمشق وشراء السلاح منها، وتعاون معهم ضد سلطان مصر والشام الصالح أيوب خليفة السلطان الأيوبي الكامل. فغضب الإمام وأصدر فتواه بحرمة التطبيع مع الصليبيين وموالاتهم ضد إخوانهم المسلمين، وصعد ... أكمل القراءة »

علماء اسلام أثروا العلم وأثروا بجهودهم العلمية

أبرز علماء الإسلام الذين أَثْروا العِلم وأثَّروا بجهودهم العلمية فيمن بعدهم   1) أبو بكر الصديق، صاحب الرسول حضرًا وسفرًا، وخليفته من بعده، وأعلم الأمة بالأنساب، المتوفى سنة 13 هـ. 2) معاذ بن جبل الأنصاري، أعلم الأمة بالحلال والحرام، المتوفى سنة 18 هـ. 3) أُبي بن كعب الأنصاري، أقرأ الصحابة على الإطلاق، المتوفى سنة 22 هـ. 4) عمر بن الخطاب، صاحب المناقب الجمة، ومن المكثرين من الفتوى، المتوفى سنة 23 ... أكمل القراءة »

الشيخ البشير الابراهيمي الرمز الحي لكفاح الجزائر

الشيخ محمد البشير الابراهيمي ١٨٨٩-١٩٦٥ هو ثاني اثنين (مع الشيخ عبد الحميد بن باديس) يمثلان الزعيمين الروحيين للجزائر المعاصرة فهو زميل بن باديس، وشريكه، ونائبه، ثم خليفته في رئاسة جمعية العلماء المسلمين، وهما صاحبا الأفكار الحقيقية التي كافحت لتخليص الشعب الجزائري من الاستعمار الفرنسي ومن الاستعمار الثقافي الذي فرضته فرنسا، وقد نظّما الحرب على الخرافات في الدين، وعلى التغريب في ... أكمل القراءة »

العالم الليث بن سعد .. المجهول الأفقه من مالك

لكل أمة من أمم الارض علماء في شتى المجالات الدينية والدنيوية ويكونون محل تقدير واحترام تلك الأمم لدورهم في بناء مجتمعاتهم دينيا وفكريا وثقافيا، والأمة الأسلامية مثل باقي الأمم لها علماء مسلمون أرسوا دعائم العلوم الدينية والدنيوية وكانوا منارات هداية ليس للعرب والمسلمينن فقط بل للعالم أجمع. هؤلاء العلماء ساهموا في بناء حضارة إسلامية في بغداد والقاهرة و دمشق والقيروان ... أكمل القراءة »