أحدث الأخبار
عاجل

الصحة العالمية تقر انتقال كورونا في الجو و 200 عالم لديهم أدلة

+ = -

حذرت منظمة الصحة العالمية، أمس الثلاثاء، من أن انتشار وباء كورونا يتسارع، وأقرّت بأن “أدلة تظهر” بشأن انتقال عدوى “كوفيد-19” في الجو، بعد أن دقّت مجموعة من 239 عالماً دولياً ناقوس الخطر حول هذا النوع من الانتقال.

وقالت المسؤولة في منظمة الصحة بينيديتا أليغرانزي، خلال مؤتمر صحفي عبر الإنترنت: “نقر بأن أدلة تظهر في هذا المجال، وبالتالي يجب أن نكون منفتحين لهذا الاحتمال، وأن نفهم انعكاساته”.

وأضافت: “لا يمكن استبعاد احتمال انتقال الفيروس عن طريق الجوّ في الأماكن العامة المزدحمة بشكل خاص، ويجب أن يتمّ جمع الأدلة وتفسيرها”.

وأوصت أليغرانزي بـ”تهوية فعالة في الأماكن المغلقة والمحافظة على التباعد الجسدي”.

ولفتت إلى أنه “عندما لا يكون ذلك ممكناً، نوصي بوضع الكمامة”.

وقال مدير عام المنظمة تيدروس أدانوم غيبريسوس، في المؤتمر الصحفي: إن انتشار “الوباء يتسارع ولم يبلغ ذروته بعد”.

وتابع غيبريسوس قائلاً: “إذا كان عدد الإصابات على ما يبدو مستقراً على الصعيد العالمي، فالواقع أن بعض الدول أحرزت تقدماً كبيراً في خفض عدد الوفيات لديها، في حين لا يزال عدد الوفيات في دول أخرى يرتفع”، مذكراً بأن 11.4 مليون إصابة سُجّلت في العالم إضافة إلى أكثر من 535 ألف وفاة.

والإثنين الماضي، دعت مجموعة من 239 عالماً دولياً السلطات الصحية ومنظمة الصحة العالمية إلى “الاعتراف باحتمال انتقال عدوى “كوفيد-19” بالجو”، في مقال نُشر في مجلة “كلينيكال إينفكشوس ديزيزس” التابعة لجامعة أكسفورد.

واتُّهمت منظمة الصحة العالمية، التي تعرّضت لانتقادات لتأخرها بالتوصية بوضع الكمامات، برفضها الاعتراف بتزايد المؤشرات إلى انتقال الفيروس، الذي أودى بأكثر من 500 ألف شخص في العالم، في الهواء.

 

200 عالم لديهم أدلة تظهر انتقال كورونا عبر الهواء

ذكرت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية أن أكثر من 200 عالم يقولون: إنهم خلصوا إلى أدلة تفيد بأن فيروس كورونا المستجد العالق بالجسيمات الأصغر بالهواء يمكنه أن يصيب البشر، مضيفة أنهم يدعون منظمة الصحة العالمية إلى مراجعة إرشاداتها.

وقالت منظمة الصحة: إن الفيروس ينتقل في الأساس من شخص إلى آخر من خلال الرذاذ المتطاير من أنف أو فم الشخص المصاب عند التحدث أو السعال أو العطس.

وذكرت الصحيفة، السبت الماضي، أن 239 عالماً من 32 دولة قدموا في خطاب مفتوح للمنظمة يعتزمون نشره في دورية علمية الأسبوع المقبل أدلة تظهر أن الجسيمات الصغيرة المحملة بالفيروس قادرة على إصابة الإنسان.

وقال طارق جسارفيتش، المتحدث باسم منظمة الصحة العالمية لوكالة “رويترز”: نحن على علم بالمقال ونراجع محتواه مع خبرائنا الفنيين.

وقال العلماء: إن الهواء يحمل الفيروس وينقل العدوى للإنسان عند استنشاقه سواء حملته قطرات رذاذ كبيرة تنتقل بسرعة في الهواء بعد العطس أو قطرات أصغر كثيراً تطير حتى آخر نقطة داخل غرفة.

لكن الصحيفة نسبت للمنظمة قولها: إن الدلائل على أنه يمكن للفيروس أن ينتقل عبر الهواء ليست مقنعة.

ونقلت “نيويورك تايمز” عن الرئيسة التقنية للوقاية من العدوى في المنظمة بينيديتا ألجرانزي قولها: في الشهرين الماضيين على وجه الخصوص أكدنا مراراً أننا نعتبر انتقال العدوى عبر الهواء أمراً ممكناً، لكن ذلك غير مدعوم بأدلة ملموسة أو حتى واضحة.

الوسم


التعليقات مغلقة.
جديد موقعنا
مواقع صديقة … بوسعادة انفو
اسلاميات
http://store6.up-00.com/2017-05/1495223280341.jpg
اشترك بالنشرة البريدية للموقع

أدخل بريدك الإلكتروني للإشتراك في هذا الموقع لتستقبل أحدث المواضيع من خلال البريد الإلكتروني.

انضم مع 6٬721 مشترك

%d مدونون معجبون بهذه: