الرئيسية 8 شبكة العلوم 8 العلم والعلماء 8 العلم والعلماء .. مجال العلم والتكنولوجيا
العلم والعلماء .. مجال العلم والتكنولوجيا

العلم والعلماء .. مجال العلم والتكنولوجيا

بحث حول مجال العلم والتكنولوجيا

مع تقدّم وتطور الزمن أصبحت التكنولوجيا وسيلة التواصل المعتمد عليها، والوسيلة المستخدمة في جميع المجالات العلميّة، والمهنيّة، والتعليميّة، والثقافيّة، فالعلم والتكنولوجيا مرتبطان ببعضهما البعض، كما وتوجد حلقة وصلٍ بينهما، فهما وجهان لعملةٍ واحدةٍ يكملان بعضهما البعض، فالتغيرات والأحداث العمليّة والتكنولوجيّة تساعد على الربط بينهما حيث تلتقي التكنولوجيا مع العلم في التطبيقات الاجتماعيّة التي تساهم في حلّ المشكلات التي تثيرها التكنولوجيا، فهنا يظهر تأثيرالمجتمع في التكنولوجيا والعلم وتأثيره فيهما، فالمجتمع بحاجةٍ للعلم الذي توفره التكنولوجيا، وكل منهما يحتاج لدعم المجتمع ومساندته.

العلم يعبر مفهوم العلم عن المعرفة التي يتمّ التوصل لها من خلال ممارسةٍ أو دراسة بهدف الوصول إلى المعرفة، وما يزال الإنسان يسعى لاكتشاف المعرفة وزيادتها من خلال البحث العلمي الدؤوب.

مجالات العلم المختلفة

العلوم الطبيعيّة: وهي دراسة العالم الطبيعي بعناصرها المختلفة مثل الهواء والماء وغيرهما.

العلوم الاجتماعيّة: وهي العلوم المختصة بدراسة السلوك البشري والمجتمعات.

علاقة العلم بالمجتمع

العلم يؤثّر على المجتمع ويعمل على تغيير أسلوب حياة الناس فيه، كما أنه يتأثر بالمجتمع وكذلك بالظروف المحيطة به، ولتأثير العلم على المجتمع آثارُ إيجابيّةٌ وسلبية، كالتالي: آثار إيجابيّة: وهي عبارةٌ عن تطور المجتمع في جميع مجالات الحياة. آثار سلبيّة: من خلال استخدام العلم في الأمورالسيئة المتعلّقة بالقنابل والمتفجرات على سبيل المثال.

التكنولوجيا

تشتمل التكنولوجيا على الأدوات، والأجهزة، والمعدات الخاصّة بالأداء التقني، وهي العملية التي يقوم بها الإنسان لقضاء حاجاته، ولكي يحصل على كل ما يريد، والتكنولوجيا مفهومٌ واسع، يشير إلى العديد من فروع العلم والدراسة ومن بينها: تكنولوجيا المعلومات، والتكنولوجيا الحيوية، والتكنولوجيا الطبية، كما وقد تطورت كلمة التكنولوجيا، فهي بمعنى التغيير فكانت التكنولوجيا تعني ببساطة الفنون العملية المستخدمة في صنع منتوجاتٍ ماديةً ملموسة، أمّا الآن فقد تطوّر مفهومها وأصبحت تضمّ كل ما يريده الإنسان وكلّ شيءٍ يلبّي احتياجاته.

علاقة التكنولوجيا بالمجتمع

التكنولوجيا بحاجةٍ إلى دعم المجتمع ومساندته، فهي تطبيقٌ للمعرفة العلمية، وذلك من أجل تلبية احتياجات المجتمع الاجتماعيّة، والعلميّة حتّى يستطيع المجتمع التقدّم والتطوّر، كما أنّ المجتمع بحاجةٍ للتطوّر للاستفادة من التطبيقات العلميّة في شتّى المجالات، من خلال ما توفره التكنولوجيا من إنجازاتٍ لتحقيق الرفاهية والتقدّم والتطوّر.

الفرق بين التكنولوجيا والعلم

العلم هو دراسة شيءٍ خاصّ، أمّا التكنولوجيا هي تطبيقات العلم.

يركز العلم على التحليل، أمّا التكنولوجيا تركيبة من التصميمات.

العلم هو نظريّات، أمّا التكنولوجيا هي العمليّات.

العلم يضع دائماً التساؤلات، أمّا التكنولوجيا هي تطبيق العلم.

العلم هو نتاج الفكر والتفكير، أمّا التكنولوجيا فهي نتاج العلم.

 

عن ahmed

%d مدونون معجبون بهذه: